تقريرعن انتفاضة الطلاب بمراكش

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تقريرعن انتفاضة الطلاب بمراكش

مُساهمة من طرف karim rge في الأحد 27 أبريل - 15:54

تقريرعن انتفاضة الطلاب بمراكش

2008 / 4 / 27
ثورة الطلاب بمراكش
عرفت أحياء الدوديات ، سيدي عباد ، الأحياء الجامعية ، البديع ، ...بمراكش 26/27 -04- 2008 انتفاضة جماهيرية عارمة بكل المقاييس ، كان مفجرها الأساسي الجماهير الطلابية تحت إطار الاتحاد الوطني لطلبة المغرب وبقيادة النهج الديمقراطي القاعدي ، وبمشاركة الطلبة الصحراويون بالموقع ، هذه الانتفاضة التي استمرت من العاشرة ليلا إلى غاية الرابعة صباحا ، والتي تميزت بمواجهات بطولية مع أجهزة القمع ، استطاعت من خلالها الجماهير تكبيد قوات القمع خسائر كبيرة ، (إحراق 30 صطافيت ، محاصرة مجموعات القمع التي انهارت أمام مقاومة الجماهير البطولية :
فبعدما حاولت هذه القوات وقف المسيرة الجماهيرية للطلاب وسط حي الداوديات ستعمد الجماهير الى إعلانها مواجهة مفتوحة : حيث حطمت الدراجات النارية لأجهزة القمع التي لاذت بالفرار ، بعدها ستنتظم الجماهير التي كانت تعد بالآلاف في عدة فيالق بكل الأحياء المجاورة ( من 150 إلى 200 مناضل و مناضلة في الفيلق) ، كانت قاعدتها الحي الجامعي والذي حصنته الجماهير من الاقتحام عدة مرات على طول المواجهة بواسطة المتاريس المشتعلة على كل المداخل المؤدية للأحياء المجاورة، وتعبئة الزجاجات الحارقة ، وأمام الصمود القوي للجماهير و المبادرة الجبارة داخل الأحياء المجاورة سيعم الارتباك الأجهزة القمعية التي لم تستطع الصمود في وجه القوة الجبارة للجماهير ، وعلى طول 6 ساعات استطاعت الجماهير تحصين منطقة واسعة وسط هذه الأحياء وفرضت على قوات القمع الانسحاب بعدما كبدتها خسائر كبيرة في المعدات والدراجات والأفراد ، .. هذه القوات لم تنفعها كل الترسانة المستعملة من خراطيم المياه والقنابل المسيلة للدموع أو سياراتها المدرعة ، أو دراجاتها ولا أجهزتها السرية والعلنية ، اعتقل على اثرهذه لأحداث (حوالي 40 طالب وطالبة ) ،. هذه الأحدان التي جرت في أجواء احتفالية بين الطلاب والطالبات ، حيث عمدت الطالبات مع مشاركتهن الواسعة والنوعية في المواجهات ، أيضا الى اقتحام مصحة الحي الجامعي وتنظيم العلاجات للطلاب المصابين .....
هذه الأحداث انتهت بتنظيم عشاء جماعي بين الطلاب والطالبات بعدما تركت الأجهزة القمعية الساحة وجمعت أشلاءها ولاذت بالفرار . كما عرفت الانتفاضة انخراط واسع للجماهير الشعبية الفقيرة ، داخل الأحياء الشعبية المجاورة في تضامن لا مثيل له
هذه الأحداث جاءت كنتيجة لصيرورة نضالية يعرفها الموقع منذ مدة طويلة ، فمنذ بداية الموسم الجامعي ستبرز الصراع حادة بين الجماهير الطلابية والنظام ، حيث كثف هذا الأخير هجومه على الجماهير الطلابية ، من محاولة الإجهاز على السبورة النقابية ، والتواجد النضالي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب مرورا الى عدم تسجيل المطرود في بداية الموسم ،وصولا إلى حملة الاعتقالات التي شهدها الموقع وسط عطلة العيد والتي استطاعت الجماهير الطلابية تكسيرها بنضاليتها العالية وصمود المعتقلين ،بالمقابل ستشهد الحركة الطلابية حضورا نضاليا وسياسيا نوعيا تميز بالاستماتة في مواجهة مخططات النظام والدفاع عن الحقوق المادية والمعنوية للطلاب وصلت إلى مقاطعة شاملة للامتحانات الأسدس الأول فرضت على ضوئه التأجيل، هذه المقاطعة التي كانت وراء حملة الاعتقالات في عطلة عيد الأضحى ، والتي استطاعت الجماهير فرض إطلاق سراحهم بعد جولة محاكمات صورية مارطونية .
هذه النضالات التي تستهدف إسقاط المخطط التخريبي المسمى زورا" الميثاق الوطني للتربية والتكوين " والدفاع عن مجانية التعليم ، ومن أجل تحصين الهوية الكفاحية والتقدمية للإتحاد الوطني لطلبة المغرب.
كما تميزت الحركة الطلابية بالموقع بانخراطها النوعي و القوي إلى جانب الجماهير الشعبية في نضالها ضد التجويع والتفقير،والتهميش ،والقمع ، إضافة إلى التضامن اليومي مع نضالات الجماهير الشعبية والعالمية . أتلبثت معها أن هذه المنظمة الطلابية التقدمية والكفاحية هي مكسب للجماهير الشعبية ببلادنا .
إن المعركة الحالية للجماهير الطلابية جاءت على ضوء الصراع اليومي للجماهير ضد الخطوة الجبانة للإدارة والمثمتلة بالإقدام على طرد بعض مناضلي الاتحاد الوطني لطلبة (4 مناضلين )فمباشرة بعد الإعلان على هذه الخطوة سيعرف الموقع احتدادا ونوعية في الأشكال النضالية ، فمن المقاطعة الشاملة للدروس منذ حوالي ........
ومقاطعة امتحانات المراقبة المستمرة ( قوطع لحد الآن أزيد من 40 control امتحان ) ،مظاهرات يومية داخل أسوار الجامعة والحي الجامعي ، هذا الأخير الذي استطاع الطلاب تحصينه كقلعة للنضال ، مسيرات خارج أسوار الجامعة : مسيرة الى مقر العمادة وأخيرا مسيرات إلى الشارع والأحياء الشعبية ، مسيرة إلى مستشفى ابن طفيل ، الحضور التضامني مع الأحياء المهددة بالهدم ، مسيرة التعليم ، المسيرة داخل الداوديات يوم وااحد قبل الأحداث الأخيرة إضراب الرفاق المطرودين عن الطعام يوم واحد فقط قبل الأحدان الأخيرة لمدة 48 ساعة، كلها خلال الأيام القليلة الأخيرة وصولا إلى الانتفاضة الأخيرة التي انطلقت بعد التسمم الجماعي للطلاب والتي كانت بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس .
وتبقى المواجهة الحالية مفتوحة على كل الآفاق ما لم يتم تحقيق مطالبهم المشروعة وعلى رأسها تسجيل الطلبة المطرودين بدون قيد ولا شرط.

karim rge

عدد الرسائل : 33
العمر : 34
البلد : maroc
تاريخ التسجيل : 09/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تقريرعن انتفاضة الطلاب بمراكش

مُساهمة من طرف adrar في الثلاثاء 29 أبريل - 13:07

9riba f adadir

adrar

عدد الرسائل : 40
العمر : 30
البلد : tata
تاريخ التسجيل : 29/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى