نداء لنصرة ثورة إيفني - ايت باعمران التحررية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نداء لنصرة ثورة إيفني - ايت باعمران التحررية

مُساهمة من طرف karim rge في السبت 14 يونيو - 17:44

أيها الرفاق ايتها الرفيقات
جماهير شعبنا البطلة
أشقاءنا شعبي
المغرب و الصحراء الغربية
أيها الاحرار و الثوريون بكل مكان
بالعالم


حيث أن مدينة إيفني الصامدة محاصرة لسبعة ايام حتى الآن مند فجر
السبت 07 يونيو 2008، فيما يمتد الحصار ليشمل قرى اقليم ايت باعمران شيئا فشيئا وسط
أعمال قمع و تنكيل و تقتيل و نهب وتشريد همجية و اغتصابات لامحدودة و اعتقالات
بالمئات و فرض حالة تجويع جماعي على الجماهير المنتفضة من أبناء شعبنا لايام كاملة
. و حيث ان حشود عصابات القمع المغربي الفاشية المسماة" أمنا" لازالت تتوافد بشكل
متواصل الى المنطقة وسط حصار عسكري و اعلامي و استخباراتي خانق ، فإننا ندعو كافة
مكونات شعب ايفني أيت باعمران داخل الاقليم المنكوب و بأقاليم الجنوب المغربي و مدن
الصحراء الغربية و في بلدان المهجر و في كل مكان إلى :

الخروج الى الشوارع و
التظاهر داخل الاحياء الشعبية و الجامعات و أمام الادارات والسفارات
المغربية.

تنظيم زيارات و قوافل تضامن باتجاه المدينة و الاقليم لنصرة
نضالات الجماهير المستمرة ببسالة .

إلى تشكيل لجان مساندة فورية لتقديم كل
أشكال الدعم المادي و المعنوي لجماهيرنا و التعريف الاعلامي بحقيقة الحرب القدرة
التي تشنها دولة الاحتلال المغربية الرجعية على شعبنا الأعزل من أجل تركيعه و
إخضاعه و تكسير كفاحاته من أجل الكرامة و الحرية.

أيها الرفاق و الرفيقات
قوموا بنسخ و نشر هدا النداء على أوسع نطاق.



يجب أن نستوعب جميعا
مدى خطورة الأوضاع التي تواجهها النساء و الأطفال و الشباب و الشيوخ داخل عاصمة
وطننا الام و دقة المرحلة التي تمر منها قضية تحرر شعبنا التواق الى حقه المشروع في
تقرير مصيره السياسي و الاستقلال . خلال الايام السبعة مند 07 يونيو 2008لم يقدر
العدو الغاشم أن يفرض سيطرته على مدينة إيفني الصامدة رغم قوة السلاح و حشد الأرتال
العسكرية و البوليسية التي تطوق المدينة بشكل كامل مستعينة بالزوراق البحرية و
طائرات الهيليكوبتر و كافة اشكال اللوجيستيك و العتاد القمعي ، متخدة لنفسها مخيمات
و نقاط تمركز وسط و على أطراف إيفني . و يجري كل هدا وسط محاولات فاشلة لاجهزة
اعلام دولة الاحتلال و جلاديه للتشويش و ممارسة التعتيم على حقائق المجازر الرهيبة
التي ترتكب و التغطية عليها بل و إنكار حدوثها رغم و صول صدى انتفاضتنا المجيدة الى
كل مكان بالعالم.

و أمام هده الأوضاع التي كان عنوانها الكبير عنجهية و بطش
المحتل بأبناءنا المدنيين بشكل غير مسبوق و الدي أدى الى مقتل أزيد من 11 شهيدا و
مئات المعتقلين و اغتصاب عشرات النساء و ارتكاب أعمال نهب و تخريب همجية لا تتوقف .
يفرض واجب الأخوة الوطنية و واجب مبدئية التضامن بين الشعوب فتح معارك بكل مكان و
على وجه السرعة ، من أجل تكسير الحصار و فرض انسحاب قوى الاحتلال خارج الاقليم و
مواصلة الكفاح حتى فرض إرادة شعبنا البطل في الكرامة و الحرية.

لقد فتح
اعتصام الجماهير بميناء إيفني و اغلاقه مند 30 ماي حتى يوم 07 يونيو2008 مرحلة
جديدة في أزمة التواجد الاستعماري بعموم وطننا مند جلاء المستعمر الاسباني عنه و
تسليمه الى المحتل المغربي ضدا على خيار التحرر و الاستقلال الدي كافح من اجله
اجدادنا و أباؤنا و قدموا من أجله دماءهم الزكية عبر التاريخ ، بعد أن تمتع إقليم
ايفني - ايت باعمران بالاستقلال السياسي رغم كل محاولات فرض الهيمنة عليه لا من طرف
جيوش الممالك المغربية مند قرون طويلة حتى نهاية القرن 19 و التحرشات و الحملات
الاوروبية بترابنا مع بداية القرن العشرين و التي جرى التوطئة لها بحملات الجيوش
المخزنية التي اندحرت بعديد المعارك العسكرية و التي كان أهمها ملحمة الانتصار
التاريخي التي أفشلت حملة القائد العسكري المغربي : حيدا ولد ميس المنبهي سنة 1912
و ملحمة الانتصار على الحملة العسكرية التي شنها تحالف الجيوش الاستعمارية المغربية
و الامبريالية الفرنسية بقيادة الجنرال دولاموط مند سنة 1917 حتى توقيع اتفاقية
"الهنا " سنة 1937 التي فرضت ايقاف كل الاطماع الاستعمارية لفترة محدودة تلاها بدء
احتلال وطننا خلال نفس السنة من طرف اسبانيا بعد التنازلات المؤقتة عبر مفاوضات
الحماية مستفيدة من حالة الضعف بسبب تكالب مختلف القوى الاستعمارية على الإقليم و
ظروف الجفاف و المجاعة القاسية التي شهدتها المنطقة بعد عقود من المقاومة و الصمود
الاسطوري لشعب ايت باعمران . و قد شكلت محاولة الامبريالية الاسبانية - التي اتخدت
من الاقليم عاصمة لادراة مستعمرتها بالصحراء الغربية – أسبنة شعبنا شرارة إنطلاقة
جديدة لمعارك التحرير الوطني بدءا من انتفاضة 1947 المجيدة وصولا الى تفجير الثورة
الوطنية في 23 نونبر 1958 التي استعادت اغلب تراب الوطن و حاصرت الجيوش الاسبانية
بالعاصمة ايفني حتى جلاءها النهائي و الشامل منها سنة 1969 . و قد شكلت مؤامرة
اتفاقية فاس الاستعمارية في 19 ماي 1969 بين المحتل الاسباني و الدولة المغربية
حلقة استعمارية جديدة واجهها المقاومون بالسلاح حتى القضاء على آخر أنوية جيش تحرير
ايت باعمران و إبادة الخط الوطني داخله في عمليات تصفية و مجازر شهدتها مواقع
مختلفة بجنوب المغرب .

بعد الكفاحات العظيمة التي فجرتها جماهيرنا مند مايو
2005 و يونيو 2006، و بإعلان العدو حربه المفتوحة و الشاملة ضد شعبنا مند 07يونيو
من هدا العام تدخل قضية تحرر وطننا مرحلة جديدة من مواجهة وكلاء الامبريالية
الرجعيين بالمغرب ، يفرض واجب الوطنية و تاريخ شهداءنا الابرار استئناف معركة
التحرير حتى الاستقلال التام عن المملكة المغربية ، و ليست انتفاضة شعبنا الحالية
التي يجب أن تتوسع كما و نوعا سوى إحدى معاركها المتقدمة و المشرقة.

فليسقط
الاحتلال المغربي الغاشم لوطننا
فليتواصل كفاح شعب ايت باعمران – ايفني التحرري
حتى تقرير المصير و الاستقلال

المجد و الخلود لشهداء شعبنا الأبرار
الموت
لجيوش و بوليس الاحتلال المغربي
عاش حق شعبي ايفني و الصحراء الغربية في تقرير
مصيرهما
الموت للامبريالية و وكلائها الاستعماريين الرجعيين

karim rge

عدد الرسائل : 33
العمر : 35
البلد : maroc
تاريخ التسجيل : 09/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى